الديوان الوطني للمناجم
آر إس إس
الجمهورية التونسية
وزارة الطاقة والمناجم
والطاقات المتجددة
المستخدم
كلمة المرور
الموارد المعدنية - الصخور الصناعية
 

لمحة تاريخية عن استعمال الرخام التونسي :

عرفت تونس بأحجارها الرخامية منذ العهد الروماني (146ق م) ففي هذا العهد بنيت عدة مدن باستعمال الأحجار الرخامية المحلية فالآثار الرومانية ومداخل المقالع أو المقاطع القديمة التي تحيط بالمدن تشهد على أهمية الأحجار الرخامية في النشاط العمراني في العهد الروماني.

مع التطور العمراني الذي عرفته تونس بداية من السبعينات من القرن الماضي خاصة في بناء الفنادق و الوحدات السكنية العالية تطور هكذا إنتاج الأحجار الرخامية من سنة إلي أخرى و بدأ الرخام التونسي في غزو عديد الأسواق العالمية.

الكربونات في تونس

لا يوجد في تونس الرخام الحقيقي بالمعنى الصحيح، غير أن هناك تحول دياجينيزي (التكوين الصخري) للكربونات أعطاها صقل جيد و لون ممتاز، أظهرت و بشكل ملموس تشابها مع الرخام في الخارج فأخذت بالتالي اسم الأحجار الرخامية.

الأطوار الجيولوجية الغنية بالأحجار الرخامية

من الناحية الجيولوجية تنتمي النطاقات الغنية بالأحجار الرخامية إلى ثلاث أطوار تتميز بشروط ترسيبية و باليوجغرافية مختلفة بشكل واضح :

  • الجوراسي
    أعطى رخاما متعدد الألوان :
    • رمادي اسود" نوع عزيزة" الموجود في جبال عزيزة٬ رواس و الوسط العائدة إلى اللياس المتواجد بالسلسلة الظهرية.
    • اصفر يميل إلى الأحمر"نوع شمتو" بجبل الحيرش من منطقة جندوبة - غار الدماء.
    • قمحي غني بالبيوكلاست أو البقايا النباتية "نوع غمراسن" العائدة إلى الاوكسفورديان كثير الانتشار بمنطقة تطاوين بالجنوب التونسي.
  • الكريتاسي
    يتميز بأحجار رخامية متعددة الألوان :
    • سوداء "نوع بولحناش" و التي يعود عمرها إلى الالبيان-الابسيان المتواجد بالسلسلة الظهرية
    • تداخل اللون القمحي مع الرمادي عند الصخور الكربوناتية في تشكيلة القطار العائدة لعمر التيرونيان و يروج هﺫا النوع تحت اسم " مطماطة "
    • " نوع کﺫال " لونه يميل عادة إلى البياض ، وردي ، أحمر وأصفر. يعود عمره إلى السينوماناين و يتواجد بالمناطق المحيطة بتونس العاصمة.
    • " نوع تالة " قمحي إلى وردي اﻠﺫي يعود إلى عمر الكامبانيان – مايستربشيان أدنى و هﺫاالنوع متواجد بكثرة في تونس الوسطى والوسطى الشمالية منها.
  • الايوسين الأسفل
    يتميز بسحنته الكلسية – النيليتية العائدة للايبيزيان وأعطى رخاما متنوعا :
    • قمحي يميل إلى البياض ، رمادي و أسود " نوع كسرى " و لها انتشار ملحوظ في تونس الوسطى.
    • أصفر يميل إلى الوردي " نوع ماطر"


وقع بناء مدينة رومانية بحجارة رخامية محلية







تعتبر السلاسل الطبقية للبلاد التونسية رسوبية بالخصوص


منظر من مقطع بجبل عزيزة عند مستوى طبقات كلسية وطين جيري


بجبل بولعناس ( ألبيان) متكون من تناوب بسبيل ألبيان


- صفحية مصقولة من متنوعات رمادي وأسمر فاتح متضمن لأصداف نمّية والمتأتية من جبل إبه.
- صفيحة مصقولة من نوع كسرى أسود أساس لقضيب حاولنمّيات (ركيزة للطبقة الحاوية للنميات)
- صفيحة مصقولة من متنوعات الأصفر المائل إلى اللون الوردي المتأتي من إيوسان ماطر.
- صفيحة مصقولة من متنوعات الأسمر الفاتح المتأتي من ركيزة البلاطة لجبل إبه.




آخر الأخبار
إستثمر في تونس
روابط مفيدة
وثائق على الخط
استطلاعات الرأي
ما رأيك في موقعنا؟
ممتاز
ليس سيئا
متوسط
دون المطلوب


أنظر نتائج الإستطلاع

العنوان : 24 شارع الطاقة, 2035 الشرقية – تونس بريد : 215-1080 تونس سيداكس – تونس | الهاتف: 266 808 71 / 013 808 71 (216) - الفاكس 098 808 71 (216) ا
جميع الحقوق محفوظة © 2003-2017 الديوان الوطني للمناجم
أخر تحديث : 26-10-2017